حقيقة انتشار الالتهاب السحائي في مصر

حقيقة انتشار الالتهاب السحائي في مصر

قال الدكتور ناصر قلقيلة، عضو اللجنة العليا للأنفلونزا والفيروسات بوزارة الصحة أن ما تردد عن انتشار مرض الالتهاب السحائي في مصر خلال الأيام الأخيرة هو شائعة لا أساس لها من الصحة، مؤكدا أن حالات الوفيات التي أعلنت عنها وزارة الصحة والتي تجاوزت ال90 جاءت نتيجة الإصابة بالإجهاد الحراري.

وأضاف في مداخلة هاتفية لبرنامج “صباح أون” المذاع على قناة “أون تي في” اليوم الاثنين :”أمراض الصيف المتعارف عليها والتي تصيب الجهاز الهضمي هي النزلات المعوية والتيفود والالتهاب الكبدي الوبائي، والوقاية من هذه الأمراض يكون بالنظافة الشخصية وحماية الأكل من التلوث، وما تردد عن انتشار الالتهاب السحائي والحمي الشوكية في مصر شائعة”.

وأوضح أن هناك نوعين من الإجهاد الحراري (ضربات الشمس) الأول يصيب الأطفال وكبار السن نتيجة لتعرض لدرجات حرارة مرتفعة والثاني يصيب الشباب نتيجة القيام بمجهود عنيف، مشيرًا لأهمية ارتداء الملابس الخفيفة والواسعة وذات الألوان الفاتحة واستخدام نظارات الشمس والكريمات المضادة للشمس، فضلا عن تجنب التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة ما بين فترتي الظهر والعصر وتجنب ترك الأطفال في السيارة في الشمس لمدة طويلة.