فالح العازمي ضل طريقه في الأراضي الإيرانية ودخل منطقة عسكرية بالخطأ

فالح العازمي ضل طريقه في الأراضي الإيرانية ودخل منطقة عسكرية بالخطأ

الرحالة فالح العازمي ضل طريقه في الأراضي الإيرانية ودخل منطقة عسكرية بالخطأ والان هو قيد التحقيق وحصلنا على وعد بالإفراج عنه في أسرع وقت
ممكن
أكد نائب وزير الخارجية خالد الجارالله أن الوزارة بذلت جهودا واتصالات مكثفة مع الجانب الإيراني والجهات المعنية عبر سفارتنا في طهران فور علمها بنبأ احتجاز الرحالة الكويتي فالح جمعان العازمي، مشددا على أن الاتصالات ما زالت جارية مع الجانب الإيراني والوزارة تسخر كل إمكاناتها للوقوف على ملابسات الواقعة والافراج عنه في اقرب وقت ممكن، مشيرا إلى أن العازمي الآن في مرحلة التحقيقات

وأشار الجارالله في تصريحات خاصة إلى ان سبب احتجاز السلطات الإيرانية للمواطن العازمي هو أن الرحالة الكويتي كان قد ضل طريقه داخل الأراضي الإيرانية ودخل منطقة عسكرية بالخطأ

وكشف الجارالله أن الخارجية حصلت على وعد من السلطات الإيرانية بإخلاء سبيل المواطن الرحالة فالح جمعان العازمي في أسرع وقت ممكن، لافتا إلى ان احتجازه مسألة إجرائية وسيفرج عنه فور الانتهاء منها

وأضاف الجارالله في تصريح على هامش احتفال السفارة الصينية بالعيد الوطني امس ان القائم بالأعمال في سفارتنا بطهران لا يزال على تواصل مع السلطات الإيرانية، مشيرا إلى انه في تطور لتحركات وزارة الخارجية، فقد التقى عصر امس نائب مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية بنائب السفير الإيراني حسن زرنكار لاستعراض مستجدات احتجاز المواطن العازمي ووعدنا بتكثيف الاتصالات مع السلطات الإيرانية وأعطانا تطمينات بانه سيتم الافراج عنه في القريب العاجل بعد إتمام التحقيقات معه

وكان العازمي في طريق العودة إلى الكويت من تركيا عبر الأراضي الإيرانية بعد رحلة سياحية زار خلالها عددا من الدول الأوروبية إلا أنه تم احتجازه من قبل السلطات الإيرانية